get pregnant

dimanche 28 février 2016

سخرت الأم بي سي من لكنة حسن نصر الله، فلماذا لم تسخر من المخدرات و الشذوذ و القتل ؟؟؟




هل سخرت الأم بي سي من السيد حسن نصر الله حقا ؟؟؟
بثت أمس الأول قناة  "أم بي سي" المملوكة لوليد الابراهيم آل الشيخ و هو ملياردير سعودي و صهر الملك فهد بن عبد العزيز مقطعا اعتبرته هزليا و اعتبره محبوا أمين عام حزب الله سمجا ، ذلك أنه كان في مجمله تهكما سخيفا على لكنة السيد و طريقة نطقه.
و الحقيقة أن قناة مملوكة لعائلة كانت و لا زالت تزحف وراء عبايات آل سعود، تتشرب من فكرهم و تشاركهم طريقة عيشهم و إدارتهم لمملكة الاستخراء كما وصفها أحد ملوكهم يوما، لا يمكن أن يصدر عنها إلا ما صدر، و لا يمكن أن ينتج عنها  أكثر مما فعلته، لسببين:
أولهما المستوى: فلا يمكن لعاقل أن يتوقع من قناة يملكها آل الشيخ و ما يميز عائلته من تخلف و تبلد فكري و حب لحياة العصور الحجرية التي يمتاز بها آل سعود في حكمهم لرعيتهم التي يعاملونها كما العبيد، أن يكون مستوى إنتاجها أرفع مما تقدمه.
و لا يمكن للائم أن يتصور في يوم ما أن يصدر عن مثل هذه القناة ما يمكن أن يكون غذاء  للروح أو منفعة للعقل، ففي مذهب بيت آل الشيخ و أسيادهم آل سعود و معهم عبيدهم، الفكر حرام، و الإبداع مفسدة، و التميز مخرج من الملة، فقط البذاءة و السفاهة و الرداءة و بعض من الجهل هي متعة هؤلاء....
و لأنهم جهلة لم يناقشوا فكره و لا خطابه، بل سخروا من لكنته و طريقة إلقائه خطابه.
ثانيا المحتوى: فمهما بحث الأجراء و الخدم العاملون في قناة "الأم بي سي" و الذين يتقوتون من بقايا ديوانيات آل الشيخ و آل سعود، في سيرة حسن نصر الله،  فلن يجدوا سوى ما وجدوه، "طريقة النطق" ليسخروا منه 
فالسيد "مثلا" لم يعري عورته للطبيب الإسرائيلي "موشيه ماني" ليعالجه من العجز الجنسي كما فعل صهر مالك القناة
و السيد مثلا لن يكلف دبلوماسيا كنديا "غاري أوكيك" و يدفع له مئات آلاف الدولارات لشراء أجهزة كاميرا سرية و زرعها في غرفة أميرة " هند الفاسي" ليتنصت عليها و يكشف خيانتها لزوجها " الأمير تركي" مع مطرب لبناني
و السيد مثلا لم يثبت تعاطيه لمخدر "الميثادون" كما ثبت لدى صهر صاحب القناة و الذي فضحته زوجته الفلسطينية 
و السيد مثلا لم يقبض عليه و لا على أحد من أفراد عائلته بتهمة تهريب حبوب "الكبتاغون" المخدرة للمملكة الحامية لحمى الإسلام
و السيد مثلا لم يقبض على ابنته بتهمة الزنا كما حدث مع إحدى أميرات آل سعود "مشاعل" و كانت خاتمتها القتل برصاصة في رأسها و قطع رقبة عشيقها في مدينة جدة
و السيد مثلا لم تقبض الشرطة البريطانية على أحد أبنائه بتهمة قتل خادمه و عشيقه "الصومالي" مثلما حدث لأمير سعودي "سعود"
و السيد مثلا لن تجد أحد أقاربه  أو أحفاده سجينا في أمريكا لمدة عشر سنوات بتهمة اغتصاب خادمة في نزل "بلازا" مثلما فعل أمير سعودي "عبد العزيز بن فهد"
قطعا لن تجدوا في سيرة السيد حسن نصر الله ذكرا لكل ما سبق، و ما سبق ما هو إلا اختصار لصولات و جولات عائلة و أصهار صاحب قناة "الأم بي سي"
فلا تلوموا الخدم و العبيد العاملين في قناته و الذين اجتهدوا فاجتهدوا ثم اجتهدوا فلم يجدوا سوى طريقة نطق السيد حسن نصر الله ليسخروا منها.
و لو بحثوا في سيرة أسيادهم و أولياء نعمتهم، لما كفت مجموعة "الأم بي سي" سنة من البث الغير المنقطع لنشر غسيلهم و وساختهم




https://twitter.com/bahloularabi
https://www.facebook.com/bahloularabi




من المصدر

لمزيد الأخبار: تابعونا على مدونتنا

المدونة: عرب ويب